مفاجأة من العيار الثقيل يعلنها وزير الداخلية توفيق شرف الدين حول السبب الحقيقي لحريق جبل بوقرنين

أكّد وزير الداخلية توفيق شرف الدين، فتح أبحاث عدلية بعد إعلام النيابة العمومية بموضوع الحرائق التي نشبت بجبل برج السدرية.


وقال وزير الداخلية في تصريح اعلامي خلال زيارة إلى إدارة العمليات المركزية بمقر الديوان الوطني للحماية المدنية، إن ''فرقة متعهدة بالموضوع ستكشف إن كانت هذه الحرائق نتيجة عمل إجرامي أو غيره".


وأفاد بانه تمت السيطرة على 90 بالمائة من رقعة الحرائق، وأن وحدات الحماية المدنية قامت بمجهودات كبيرة لإخمادها رغم المخاطر والصعوبات، وبدعم جوي من قبل وحدات من المؤسسة العسكرية.


وأشاد الوزير بالدعم الجزائري لجهود إطفاء الحريق، قائلا "ان الجزائر كانت في الموعد، وهو ما يبرهن على العلاقات الوثيقة بين البلدين، ويعكس اتفاقية مشتركة بين البلدين الشقيقين لمكافحة الكوارث" .


وإطلع شرف الدين خلال الزيارة ،ووفق ما ورد في نص بلاغ للوزارة، على سير عمليات إطفاء حريق جبل برج السدرية.
و تنقل إلى مكان الحريق للإطلاع عن كثب على مدى السيطرة على الحريق والرفع من معنويات الفرق المتدخلة، وثمن مجهودات جميع الهياكل المشاركة في عملية إخماد الحريق المذكور.


كما استقبل الوزير فرق الإطفاء القادمة من الجمهوريّة الجزائريّة الديمقراطية الشعبية، مؤكدا على متانة العلاقة بين البلدين الشقيقين وعراقة التعاون في مجال مجابهة الكوارث.

إرسال تعليق

أحدث أقدم