Breaking

منذر ‏بالضيافي ‏يحذر ‏: ‏من ‏يوسف ‏الشاهد ‏الي ‏المشيشي.. التاريخ يعيد نفسه‏ ‏وهذه ‏المرة ‏مؤذن ‏بالخراب" ‏. ‏ ‏

في تعليقه على خبر إقالة وزير الداخلية توفيق شرف الدين من منصبه من طرف رئيس الحكومة هشام المشيشي؛ دون الناشط السياسي منذر بالضيافي على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك مايلي:


#باسطا .. يكفي
تونس اليوم و على ما هي عليه من انهيار اقتصادي وقلق مجتمعي ووباء يترصد حياة الناس ، لا تحتمل صراع بين راسي السلطة التنفيذية، الذي سيكون هذه المرة موءذن بالخراب، وما الزمن ببعيد لمن يريد التدبر واخذ الدروس، كنت شاهدا على ذلك وما خلف من دمار وخسران مبين، و ها نحن اليوم نجني ويلاته، واقدر ان بلدنا المكلوم لم يعد قادرا على هذا العبث، الذي سيكون فيه الرابح خاسر ، كما حصل في تجربة قريبة منا ما زالت اثارها وجروحها ثاغرة ، في جسد مجتمعنا وفي موءسسات دولتنا.
لكم في تجربة الحكم بين ماي 2018 - جويلية  2019 دروس وعبر.



Post a Comment

أحدث أقدم