عاجل / السجن لمسؤولين بوزارة التربية و هذه التهم الخطيرة الموجهة لهم

قضت الدائرة الجنائية الأولى المختصة في النظر في قضايا الفساد المالي بالمحكمة الابتدائية بتونس، بسجن مندوب جهوي سابق للتربية بسيدي بوزيد مدة 6 أعوام، في القضية المتعلقة بتدليس شهائد علمية ومهنية لفائدة أساتذة نواب.

وتراوحت الأحكام السجنية بين عامين وستّة أعوام في حق عدد من الأعوان السابقين بالمندوبية الجهوية للتعليم بسيدي بوزيد وفق موزاييك.

وقرّرت هيئة الدائرة الجنائية الحكم بالسجن مدة ستّة أعوام في حق مندوب جهوي سابق وأربعة أعوام في حق إطار سابق بالمندوبية وعامين اثنين في حق إطارين سابقين آخرين، من أجل كل قضية من القضايا التسع المنشورة في حقهم مع تمتيعهم” بضمّ” العقوبات إلى بعضها.

 

يُشار إلى أن الكشف عن القضية يعود إلى أكثر من سنتين حيث تمكنت الأجهزة الرقابية المعنية من الكشف عن حصول عمليات تدليس في شهائد مهنية وعلمية مسندة إلى أكثر من 100 من الأساتذة النواب بولاية سيدي بوزيد.

🔴طوتوصلت التحقيقات إلى الكشف عن حصول عدد منهم على شهائد مهنية تفيد أداء عملهم بمؤسسات تربوية وتعليمية دون أن يحصل ذلك على أرض الواقع.

إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال