ألفة ‏يوسف ‏تكتب:" ‏لرئيس ‏الجمهورية ‏قيس ‏سعيد ‏حلّان ‏لا ‏ثالث ‏لهما ‏( ‏التفاصيل)

في خضم حالة الفوضى و التشكيك التي تشهدها تونس الفترة الاخيرة اضافة الي الهجوم الممنهج على المؤسسة العسكرية و الامنية من بعض الاطراف السياسية ..وهو ما أكده  خطاب رئيس الجمهورية بقوله ان تونس تعيش أصعب فترة في تاريخها.

وأضاف  رئيس الجمهورية قيس سعيد موجها اتهامه لبعض الاطراف بمحاولة  بث الفتنة بالتواطىء مع أطراف  اجنبية دون ان يذكرها بالاسم . وفي هذا السياق دونت المفكرة و الكاتبة الفة يوسف على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي فايسبوك  ما يلي : 



"قيس سعيد له حلان لا ثالث لهما
إما أن يفعل الآن...
آو أن يصمت إلى الآبد...
الجعجعة اللفظية ليست امكانا للأسف... لأنها من القائد الأعلى للقوات المسلحة سخافة.. فقط...
التاريخ سيحكم..."

0/تعليقات/Comments

أحدث أقدم