Breaking

الدكتور ‏لهيذب ‏في ‏تدوينة ‏نارية ‏يهاجم ‏وزارة ‏الصحة ‏:هل يمكن أن نعرف عدد المتوفين الذين سجلوا في منظومة التلقيح ولم يحن دورهم

عدد الإصابات والوفيات يعود الى الإرتفاع...وآخر الأرقام هي 62 وفاة و1770 إصابة في 24 ساعة حسب اخر تحيين للوضع الوبائي في تونس، وفي هذا السياق كتب الدكتور ذاكر لهيذب على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك مايلي:

رغم نزول الضغط على المستشفيات لم تنزل ارقام الوفيات الله يرحمهم ويصبر عائلاتهم.،،لكن هل بمقدورنا نزع جلباب العاطفة والحديث بشوية ارقام وشوية أختيارات خاطئة؟هل بمقدورنا القيام بعملية إحصاء نوعية للوفيات؟


هل  نعرف عدد المتوفين الذين  سجلوا في  منظومة التلقيح ولم يحن دورهم ؟ ( بالرسالة الالكترونية وتاريخها موش بالكلام )،،هل بإمكاننا أن نعرف كم من متوفي رفض التسجيل ورفض التلقيح؟،،هل بإمكاننا أن نعرف كم من متوفي رفض أبنائه تسجيله في المنظومة ؟


هل بإمكاننا أن نعرف كم من متوفي طلب منه طبيبه عدم التلقيح بنوع من التلقيح وانتظار نوع اخر؟،،،هل بإمكاننا ان نعرف كم من متوفي رجعوه بعد ما شد الصف وقالولها جيب شهادة عدم وجود حساسية او لانه يستعمل دواء السيولة؟

صارت العديد من الأخطاء لكن من أخطأ في حق شعبه وفي حق  أمه وفي حق جاره وفي حق مريضه  يلزموا يستعرف على الاقل بخطأه ويحشم على روحو باش ما يعاودش نفس الخطأ.

Post a Comment

أحدث أقدم