النائب المحنط وزيت" الصانقو"بقلم صلاح الشتيوي. ‏. ‏! ‏! ‏

كتب صلاح الشتوي على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك التدوينة التالية : النائب المحنط وزيت" الصانقو"


هو نائب انتفخ بطنه بزيوت غالية الثمن وتمتع بالحرية وتحكم في حرية الناس و تلاعب بالعدل حسب مصلحته الشخصية.
صدمته ثورة 25جويلية 2021 فلم يعد يعي ما يقول.
اصبح يستهزء بأغلبية الشعب الذي ليس له المقدرة على شراء زيوت اخرى.

تزحلق النائب المكروه من اغلبية الشعب قي زيت الصانقو وسقط و هنا اريد ان اشرح لغويا كلمة
 سقط ..طبعا بعد إذنكم قرائي الاعزاء:

 السقط :الرديء الحقير من المتاع والطعام.
سقط المتاع:ما لا خير فيه كن كل شيء.
السقط:الساقط من الناس.
اسقاط الناس :اوباشهم واسفالهم.
ارتكب سقطا ؛خطا في القول او الفعل.
السقط : احشاء الدابة .

وهذا التفسير المعمق لكلمة حقير تتكون من س ق ط توصف بكل دقة سقوط المسمى نائبا مجمدا سقطا كسقوط السقط من البقرة .
الحرية لمن هو حرا  لا تباع ولا تشترى .. رجال و حرائر  تونساحرار ...المشكل السقاط لا يعرفون معنى الحرية لانهم ضد الحرية.

صاحب السقطة كان يفعل كل ما يحلوا له عندما كان مصفحا عفوا محصنا وكان لا يهمه احد فهو الحاكم بأمره فكيف تتكلم يا هذا عن الحرية الا تستحي لقد طردكم الشعب من الحياة السياسية شر طردة كل ما فعلتموه من مناورات ودسائس ضد الوطن انكشف و انقلب سحركم عليكم .

سقطتم بسخريتكم على شعب تسببتم في تعاسته و تسببتم في الضرر بقوته طيلة عشرة سنوات عجاف والان لا يعجبك ما ياكلونه ..الزيت هو زيت الشعب زيت الصانقو ياكلونه بعرق جبينهم حلال مصفي خير  من أكل زيتا فاخرا كسب بدم الشعب.

لقد همشتم الاقتصاد و مصالح الناس و ركزتم على مصالحكم الشخصية و التعويضات لكم و لزمرتكم  الى ان انتفخت بطونكم .
واخيرا اقول للساقط ان لم تستحي فافعل ما شئت.

إرسال تعليق

أحدث أقدم