بعد تجربة 06 سنوات : الإعلامي محمد اليوسفي يعلن مغادرته إذاعة الديوان أف ام و يكشف الأسباب.

 في تدوينة نشرها منذ قليل على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، أعان الاعلامي محمد اليوسفي عن مغادرته إذاعة الديوان أف ام بعد تجربة دامت 06 سنوات، و فيما يلي نص المدينة: 

 
 لكل بداية نهاية...وما أجمل أخلاق النهايات حينما تكون بنفس مستوى أخلاق البدايات

أنهيت اليوم آخر حصة في تقديم برنامج هنا تونس على موجات ديوان اف ام. أرجو أن أكون قد وفقت طيلة هذه التجربة التي امتدت لمدة 6 سنوات.


أتمنى مزيد التوفيق والنجاح للاذاعة التي قضيت فيها تجربة هامة لا تنسى في مسيرتي المهنية. كل عبارات الشكر والامتنان للزميل مهدي بن عمر رئيس التحرير على ثقته ودعمه. شكرا أيضا للزميلة العزيزة جيهان الغماري على كل الجهد الذي بذلته من أجل انجاح التجربة. كل الحب للزميلات والزملاء الذين عملت معهم من صحفيين وتقنيين.


شكرا للجمهور العزيز من مستمعات ومستمعين، مشاهدات ومشاهدين على دعمهم وثقتهم ونقدهم البناء وكل الرسائل التي كانت تصلني سواء كانت ايجابية أو نقدية.
شكرا من القلب لكم جميعا.
#المسيرة_مستمرة_من_أجل_صحافة_جادة_و_مستقلة

إرسال تعليق

أحدث أقدم